جيمالتو تنضم إلى مبادرة تقنيات الصحة المتنقلة التي أطلقتها GSMA في البدان الأفريقية

أمستردام، 15 يوليو 2014 /   گلوب نیوز وائر – أعلنت جيمالتو (Euronext NL0000400653 GTO)، الشركة الرائدة عالمياً في مجال الأمن الرقمي، عن دعمها لمبادرة mHealth للبلدان الأفريقية التي أطلقتها رابطة GSMA[1] (أو PAMI اختصاراً)، وهي عبارة عن نظام ربط للجوال يهدف إلى تحسين صحة الأم والطفل وتغذيتهما في منطقة أفريقيا جنوب الصحراء. وبوصفها واحدة من كبرى الشركات الشريكة الرائدة في هذا المشروع الطموح، تسهم جيمالتو بخبرتها الضخمة في مجال الأمن الرقمي في برنامجين رئيسيين في مجال التقنيات المتنقلة في مجال الصحة وهما: استراتيجية الأمم المتحدة العالمية لكل امرأة وكل طفل والميثاق العالمي للتغذية من أجل النمو.

تجمع مبادرة PAMI التي دشنتها رابطة GSMA ما بين كبار الجهات المعنية في مجالات الهواتف الجوالة والصحة والقطاع العام. وسيعتمد المشروع على مجموعة كبيرة من منتجات وحلول الاتصالات وبنيتها التحتية من أجل تقديم الدعم الفعال والمستدام في مجال التقنيات المتنقلة للصحة والتي تلبي احتياجات ما يربو على 15 مليون امرأة حامل وأم لأطفال دون عمر الخامسة.

تنطلق المرحلة الأولى من المبادرة في سبعة بلدان هي (كوت ديفوار وغانا ونيجيريا ورواندا وجنوب أفريقيا وأوغندا وزامبيا) في سبتمبر 2014، ثم تمتد بعدها لتشمل (كينيا ومالاوي وموزمبيق وتنزانيا) في مطلع عام 2015.

 وتسعى جيمالتو إلى توفير الخدمات المتنقلة في مجالي الصحة والتغذية إلى الجماهير من خلال نظامها المتقدم للرسائل التفاعلية SmartMessage مستفيدة بذلك من علاقاتها القائمة مع مشغلي الجوال في أنحاء المنطقة. ويتمثل هدف المبادرة في تبسيط العلاقات بين المرضى والجهات المعنية في مجال الصحة لتوفير المشورة الموجهة في مجالي التغذية والصحة عبر الهواتف الجوالة.

 ويعلق فيليب فاليه، المسؤول التنفيذي الأول في جيمالتو بقوله: “مع اجتياح الخدمات الرقمية واللاسلكية لعالمنا اليوم، يسعدنا أن نشهد استخدام حلولنا لدعم قضية اجتماعية نبيلة من خلال هذه المبادرة. وذلك هو أوضح مثال على إمكانات وقدرات الحلول المتنقلة على إحداث تغيير بالغ وأساسي في توقعات الملايين من البشر في أفريقيا جنوب الصحراء والنتائج التي يمكن تحقيقها.”


[1] تمثل رابطة GSMA اهتمامات مشغلي الشبكات الجوالة في أنحاء العالم. وتشمل GSMA 220 دولة وتجمع ما بين نحو 800 من مشغلي الشبكات الجوالة في العالم من بينهم أكثر من 250 شركة تعمل في نظام الربط الأعم والأشمل للجوالات، بما في ذلك شركات تصنيع الهواتف وشركات البرمجيات وشركات توفير المعدات وشركات الإنترنت، وكذلك الشركات في المجالات الأخرى المتخصصة كالخدمات المالية والرعاية الصحية والإعلام والنقل والمرافق. وتعقد رابطة GSMA أيضاً فعاليات بارزة على الساحة مثل المؤتمر العالمي للجوال (Mobile World Congress) ومعرض (Mobile Asia Expo).

 حول جيمالتو

تُعتبر شركة جيمالتو (رمزها في بورصة يورونكست NL0000400653 GTO) شركة رائدة عالمياً في مجال الأمن القومي وقد بلغت إيراداتها السنوية عام 2013 2.4 مليار يورو,ولديها أكثر من 12،000 موظف يعملون في 85 مكتباً، و25 مراكز للبحوث والخدمات في 44 بلداً مختلفاً.

وتؤمن جيمالتو خدماتها في إطار تطور عالم الرقميات. وتجدر الإشارة إلى أنّ حرية التواصل، والسفر، والتسوق، وحفظ الأموال، والترفيه، والعمل في أي زمان ومكان، قد أصبحت جزءاً لا يتجزأ من رغبات الناس الذين يريدون الحصول عليها بطرق مناسبة وممتعة وآمنة.

بالإضافة إلى ذلك، تقوم هذه الشركة بتأمين المطالب المتزايدة لمليارات الأشخاص في جميع أنحاء العالم من اتصالات متنقلة، وحماية بطاقات التعريف والبيانات، وحماية بطاقات الائتمان وفعالية خدمات الصحة الالكتروني وأمن الحكومة الإلكترونية، وهي تقوم بكل ذلك من خلال تزويد الحكومات، والمشغلات اللاسلكية، والبنوك والشركات بمجموعة واسعة من الأجهزة الشخصية الآمنة، كبطاقات SIM، وبطاقات UICC في الهواتف النقالة، والبطاقات المصرفية الذكية، وشارات ولوج البطاقات الذكية وجوازات السفر الإلكترونية، و رموز محركات الأقراص(USB) لحماية الهوية على الإنترنت. كما نوفّر أيضاً البرمجيات والأنظمة والخدمات لمساعدة عملائها على تحقيق أهدافهم.

وبما أنّ استخدام البرمجيات والأجهزة الآمنة من جيمالتو يزداد مع تفاعل الأشخاص في العالم الرقمي واللاسلكي، فمن المنتظر أن تحقق الشركة ازدهاراً خلال السنوات المقبلة.

لمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع الإلكترونيwww.gemalto.com أو www.justaskgemalto.com أو blog.gemalto.com أو تابع @gemalto على تويتر.

اتصل بقسم الإعلام في جيمالتو

كريستل تيراس
الشرق الأوسط وأفريقيا
89 57 01 55 1 33+
kristel.teyras@gemalto.com
اتصل بقسم العلاقات الإعلامية في جيمالتو بمنطقتك

إن صياغة هذه النشرة الصحفية هي ترجمة ولا يجوز اعتبارها رسمية بأي حال من الأحوال، كما أن النسخة الأصلية باللغة الإنكليزية من هذه النشرة الصحفية هي النسخة الموثوقة الوحيدة التي يعتدّ بها في حالة وجود تعارض مع الترجمة.

You May Also Like

Leave a Reply